ملتقي الصناعات البلاستيكية  

اعلانات الملتقى





العودة   ملتقي الصناعات البلاستيكية > ملتقى عام > إسلاميات > السيرة النبوية

 
أدوات الموضوع
قديم 08-07-2014, 02:43 AM   المشاركة رقم: 1
المعلومات
الكاتب:
Dr/Heba Ouda
اللقب:
الصورة الرمزية
 

الصورة الرمزية Dr/Heba Ouda



 Egypt
المنتدى : السيرة النبوية
عفوا ,,, لايمكنك مشاهده الروابط لانك غير مسجل لدينا [ للتسجيل اضغط هنا ]




السلام عليكم ورحمة الله وبركاته



( سلسلة أخلاق النبي صلى الله عليه وسلم )



الحمد لله والصلاة والسلام على رسول الله :-


كان النبي صلى الله عليه وسلم أحسن الناس خُلقاً وأكرمهم وأتقاهم ، عن أنس رضي الله عنه قال" كان النبي صلى الله عليه وسلم أحسن الناس خلقًا" - الحديث رواه الشيخان وأبو داود والترمذي.



وعن صفية بنت حيي رضي الله عنها قالت "ما رأيت أحسن خلقًا من رسول الله صلى الله عليه وسلم" - رواه الطبراني في الأوسط بإسناد حسن.


قال تعالى مادحاً وواصفاً خُلق نبيه الكريم صلى الله عليه وسلم (( وَإِنّكَ لَعَلَىَ خُلُقٍ عَظِيمٍ )) [ القلم 4 ]


قالت عائشة لما سئلت رضي الله عنها عن خلق النبي عليه الصلاة والسلام ، قالت : ( كان خلقه القرآن) صحيح مسلم.


فهذه الكلمة العظيمة من عائشة رضي الله عنها ترشدنا إلى أن أخلاقه عليه الصلاة والسلام هي اتباع القرآن ، وهي الاستقامة على ما في القرآن من أوامر ونواهي ، وهي التخلق بالأخلاق التي مدحها القرآن العظيم وأثنى على أهلها والبعد عن كل خلق ذمه القرآن.


قال ابن كثير رحمه الله في تفسيره: ومعنى هذا أنه صلى الله عليه وسلم صار امتثال القرآن أمراً ونهياً سجيةً له وخلقاً .... فمهما أمره القرآن فعله ومهما نهاه عنه تركه، هذا ما جبله الله عليه من الخُلق العظيم من الحياء والكرم والشجاعة والصفح والحلم وكل خُلقٍ جميل.أ.هـ


عن عطاء رضي الله عنه قال: قلت لعبد الله بن عمرو أخبرني عن صفة رسول الله صلى الله عليه وسلم في التوراة، قال: أجل والله إنه لموصوف في التوراة بصفته في القرآن يَا أَيُّهَا النَّبِيُّ إِنَّا أَرْسَلْنَاكَ شَاهِداً وَمُبَشِّراً وَنَذِيراً وحرزًا للأميين، أنت عبدي ورسولي، سميتك المتوكل، لا فظ ولا غليظ ولا صخاب في الأسواق ولا يدفع بالسيئة السيئة ولكن يعفو ويغفر، ولن يقبضه الله حتى يقيم به الملة العوجاء، بأن يقولوا لا إله إلا الله، ويفتح بها أعينًا عميًا وآذانًا صمًا وقلوبًا غلفًا - رواه البخاري


ما المقصود بحُسن الخلق ؟


عن النبي صلي الله عليه وسلم قال : (( البر حسن الخلق ..)) رواه مسلم [ رقم : 2553 ]


قال الشيخ ابن عثيمين في شرح الحديث السابع والعشرون في الأربعين النووية:


حسن الخلق أي حسن الخلق مع الله ، وحسن الخلق مع عباد الله ، فأما حسن الخلق مع الله فان تتلقي أحكامه الشرعية بالرضا والتسليم ، وأن لا يكون في نفسك حرج منها ولا تضيق بها ذرعا ، فإذا أمرك الله بالصلاة والزكاة والصيام وغيرها فإنك تقابل هذا بصدر منشرح.


أما حسن الخلق مع الناس فقد سبق أنه : كف الأذى والصبر على الأذى، وطلاقة الوجه وغيره.


على الرغم من حُسن خلقه حيث كان يدعو الله بأن يحسّن أخلاقه ويتعوذ من سوء الأخلاق عليه الصلاة والسلام .


عن عائشة رضي الله عنها قالت "كان صلى الله عليه وسلم يقول اللهم كما أحسنت خلقي فأحسن خلقي" - رواه أحمد


عن أبي هريرة رضي الله عنه قال كان صلى الله عليه وسلم يدعو فيقول "اللهم إني أعوذ بك من الشقاق والنفاق وسوء الأخلاق" - رواه أبو داود والنسائي .



صلى الله على محمد صلى الله عليه و سلم
مجلسه صلى الله عليه وسلم


كان يجلِس على الأرض، وعلى الحصير، والبِساط،

عن أنس رضي الله عنه قال "كان النبي صلى الله عليه وسلم إذا استقبله الرجل فصافحه لا ينزع يده من يده حتى يكون الرجل ينزع يده، ولا يصرف وجهه من وجهه حتى يكون الرجل هو يصرفه، ولم ير مقدمًا ركبتيه بين يدي جليس له" - رواه أبو داود والترمذي بلفظه.

عن أبي أمامة الباهلي قال : خرج علينا رسول الله صلى الله عليه وسلم متوكئًا على عصا، فقمنا إليه، فقال لا تقوموا كما يقوم الأعاجم يعظم بعضهم بعضًا - رواه أبو داود أبن ماجة وإسناده حسن.



مزاح النبي صلى الله عليه وسلم


وكان من هديه صلى الله عليه وسلم أن يمازح العجوز، فقد سألته امرأة عجوز قالت: يا رسول الله! ادع الله أن يدخلني الجنة، فقال لها النبي صلى الله عليه وسلم : ( يا أُم فلان إن الجنة لا تدخلها عجوز، فولت تبكي، فقال: أخبروها أنها لا تدخلها وهي عجوز، إن الله تعالى يقول: (( إِنّآ أَنشَأْنَاهُنّ إِنشَآءً * فَجَعَلْنَاهُنّ أَبْكَاراً * عُرُباً أَتْرَاباً)) [ الواقعة 35 – 37 ] رواه الترمذي في الشمائل وحسنه الألباني .

وكان جُلُّ ضحكه التبسم، بل كلُّه التبسم، فكان نهايةُ ضحكِه أن تبدوَ نواجِذُه‏.‏




صلى الله على محمد صلى الله عليه وسلم

*** التـــوقــيع ***

اللهم آتنا في الدنيا حسنة وفي الآخرة حسنة وقنا عذاب النار
اللهم إني أعوذ بك من الكفر و الفقر ، واعوذ بك من عذاب القبر ؛لا اله الا انت.
اللهم يا م
قلب القلوب ثبت قلبي على دينك.

عرض البوم صور Dr/Heba Ouda  
قديم 09-11-2014, 04:08 AM   المشاركة رقم: 2
المعلومات
الكاتب:
برج المهندس
اللقب:
الصورة الرمزية
 

الصورة الرمزية برج المهندس



 Egypt
كاتب الموضوع : Dr/Heba Ouda المنتدى : السيرة النبوية
افتراضي

صلي الله عليك وسلم يا حبيبي يا رسول الله

جزاكم الله خيرا

عرض البوم صور برج المهندس  
قديم 09-11-2014, 11:55 AM   المشاركة رقم: 3
المعلومات
الكاتب:
Dr/Heba Ouda
اللقب:
الصورة الرمزية
 

الصورة الرمزية Dr/Heba Ouda



 Egypt
كاتب الموضوع : Dr/Heba Ouda المنتدى : السيرة النبوية
افتراضي

و جزاكم بمثله ان شاء الله

*** التـــوقــيع ***

اللهم آتنا في الدنيا حسنة وفي الآخرة حسنة وقنا عذاب النار
اللهم إني أعوذ بك من الكفر و الفقر ، واعوذ بك من عذاب القبر ؛لا اله الا انت.
اللهم يا م
قلب القلوب ثبت قلبي على دينك.

عرض البوم صور Dr/Heba Ouda  
قديم 09-22-2014, 05:58 PM   المشاركة رقم: 4
المعلومات
الكاتب:
مصطفى محمد صبحي
اللقب:
مشرف قسم الحقن
الصورة الرمزية
 

الصورة الرمزية مصطفى محمد صبحي



 Egypt
كاتب الموضوع : Dr/Heba Ouda المنتدى : السيرة النبوية
افتراضي

ليتنا نعود إلى أخلاق وسنة نبينا صلى الله عليه وآله وصحبه وسلم
شكرا وجزاك الله خيرا

*** التـــوقــيع ***

مصطفي محمد صبحي
فني تشغيل ماكينات حقن
mostafa_mohamed_sobhey@yahoo.com


01004549560

عرض البوم صور مصطفى محمد صبحي  
قديم 09-27-2014, 10:19 PM   المشاركة رقم: 5
المعلومات
الكاتب:
Dr/Heba Ouda
اللقب:
الصورة الرمزية
 

الصورة الرمزية Dr/Heba Ouda



 Egypt
كاتب الموضوع : Dr/Heba Ouda المنتدى : السيرة النبوية
افتراضي

فعلا عندكم حق و جزاك بمثله ان شاء الله

*** التـــوقــيع ***

اللهم آتنا في الدنيا حسنة وفي الآخرة حسنة وقنا عذاب النار
اللهم إني أعوذ بك من الكفر و الفقر ، واعوذ بك من عذاب القبر ؛لا اله الا انت.
اللهم يا م
قلب القلوب ثبت قلبي على دينك.

عرض البوم صور Dr/Heba Ouda  

الكلمات الدلالية (Tags)
الله, النبي, اخلاق, عليه

أدوات الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع

المواضيع المتشابهه
الموضوع كاتب الموضوع المنتدى مشاركات آخر مشاركة
اعرف نبيك صل الله عليه و سلم Dr/Heba Ouda السيرة النبوية 1 11-05-2015 02:26 AM
الوصف الكامل لرسول الله محمد صلى الله عليه وسلم ابو يوسف السيرة النبوية 2 09-11-2014 11:48 AM
أبو بكر رضي الله ابو يوسف رجال ونساء حول الرسول 0 07-30-2014 05:22 AM
صور من سيرة نبينا الحبيب سيدنا محمد رسول الله ابو يوسف السيرة النبوية 0 07-30-2014 04:58 AM
الطفولة في حياة المعصوم صلى الله عليه وسلم ابو يوسف إسلاميات 0 04-18-2014 12:54 PM


ÔÇÊ ÊÚÈ ÞáÈí ÊÚÈ ÞáÈí ÔÇÊ ÇáÑíÇÖ ÔÇÊ ÈäÇÊ ÇáÑíÇÖ ÔÇÊ ÇáÛáÇ ÇáÛáÇ ÔÇÊ ÇáæÏ ÔÇÊ ÎáíÌí ÔÇÊ ÇáÔáå ÇáÔáå ÔÇÊ ÍÝÑ ÇáÈÇØä ÍÝÑ ÇáÈÇØä ÔÇÊ ÇáÇãÇÑÇÊ ÓÚæÏí ÇäÍÑÇÝ ÔÇÊ ÏÑÏÔÉ ÏÑÏÔÉ ÇáÑíÇÖ ÔÇÊ ÇáÎáíÌ ÓÚæÏí ÇäÍÑÇÝ180 ãÓæÞ ÔÇÊ ÕæÊí ÔÇÊ ÚÑÈ Êæß ÏÑÏÔÉ ÚÑÈ Êæß ÚÑÈ Êæß


الساعة الآن 01:13 PM